سبتمبر 29, 2020

أخـبـاركـ

أحدث الأخبار والفيديوهات الرياضية والتكنولوجية والاقتصادية وأخبار الحوداث والمنوعات

211 ألف وفاة بفيروس كورونا عالميًا.. والإصابات تتجاوز 3 ملايين و52 ألفًا


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– ارتفعت أعداد الوفيات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) حول العالم لتصل إلى أكثر من 211 ألف حالة وفاة، الثلاثاء، وفقًا لإحصاءات جامعة جونز هوبكنز الأمريكية.

وبلغ عدد المصابين بالفيروس في جميع أنحاء العالم، الثلاثاء، أكثر من 3 ملايين و52 ألف إصابة، وفقًا للجامعة.

أعداد الإصابات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة قاربت المليون حالة إصابة، حيث سجلت، الثلاثاء، أكثر من 988 ألف حالة في الولايات الأمريكية الخمسين، فيما بلغت أعداد الوفيات في البلاد نتيجة الإصابة بالمرض 56 ألفًا و253 حالة وفاة.

إسبانيا التي حلت في المركز الثاني عالميًا من حيث أعداد الإصابات بفيروس كورونا، سجلت، حتى صباح الثلاثاء، 229 ألفًا و422 حالة إصابة، بينما بلغت أعداد الوفيات 23 ألفًا و521 حالة وفاة.

إيطاليا تلت إسبانيا في أعداد الإصابات بالفيروس بنحو 199 ألفًا و414 حالة إصابة، بينما تفوقت عليها في أعداد الوفيات بالمرض بنحو 27 ألف حالة وفاة، وتأتي في المركز الثاني عالميًا بعد الولايات المتحدة في أعداد الوفيات بفيروس كورونا.

فرنسا وألمانيا وبريطانيا حلت في المراكز التالية عالميًا، مسجلة أرقام إصابات تتراوح بين 165 ألفًا و158 ألف إصابة بالفيروس، فيما تراوحت أعداد الوفيات في تلك البلاد بين 6 آلاف حالة وفاة و23 ألف حالة.

في الشرق الأوسط، تصدرت تركيا قائمة أعداد الإصابات بفيروس كورونا بأكثر من 112 ألف إصابة، بينما لم تسجل سوى 2900 ألف وفاة.

جاءت إيران في المركز الثاني في الشرق الأوسط من حيث أعداد الإصابات بالفيروس، مسجلة أكثر من 91 ألف حالة إصابة، فيما تجاوزت فيها أعداد الوفيات 5800 حالة وفاة.

عربيًا سجلت المملكة العربية السعودية، حتى صباح الثلاثاء، 18 ألفًا و811 حالة إصابة، بينما بلغت أعداد الوفيات 144 حالة وفاة.

جاءت قطر في المركز الثاني عربيًا من حيث أعداد الإصابات بفيروس كورونا، وفقًا لجامعة جونز هوبكنز، مسجلة 11 ألفًا و244 حالة، فيما لم يتم تسجيل سوى 10 حالات وفاة.

سجلت الإمارات العربية المتحدة 10 آلاف و839 حالة إصابة بفيروس كورونا و82 حالة وفاة، حتى صباح الثلاثاء، بينما سجلت مصر 4 آلاف و782 حالة إصابة و337 حالة وفاة، بحسب جامعة جونز هوبكنز.



اقرأ المزيد