مايو 28, 2020

أخـبـاركـ

أحدث الأخبار والفيديوهات الرياضية والتكنولوجية والاقتصادية وأخبار الحوداث والمنوعات

مهلة «كاف» تهدد عودة الدوري


شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

تحيط حالة من الغموض موقف بطولة الدورى الممتاز واستكماله من عدمه هذا الموسم بسبب فيروس كورونا وإجراءات الحظر التى اعتمدتها الدولة، ومن ضمنها إيقاف النشاط الرياضى للحد من انتشار الفيروس، وبات فى حكم المؤكد صعوبة عودة بطولة الدورى بعد تجديد قرار حظر التجوال حتى نهاية مايو الجارى، مما يعنى صعوبة تحديد موعد لاستئناف البطولة أو عودة النشاط، خصوصا بعدما أكد الدكتور أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة، أن قرار عودة الدورى هو قرار للدولة المصرية ورئاسة مجلس الوزراء فقط، دون تدخل من اتحاد الكرة.

وتسبب قرار الاتحاد الإفريقى لكرة القدم «كاف» فى صعوبة عودة البطولة المحلية بعدما منح اتحاد الكرة مهلة لإعلان موقفه من استئناف الدورى من عدمه والتى انتهت، السبت، دون رد من الجبلاية، مما اضطر وزير الشباب والرياضة للتدخل لدى «كاف» واتفق مع أحمد أحمد على تمديد المهلة حتى منتصف مايو لإخطارهم بقرار الدولة المصرية بشأن مصير الدورى.

وكشف الدكتور أشرف صبحى، فى تصريح خاص لـ«المصرى اليوم»، أنه نجح فى إقناع مسؤولى «كاف» بتأجيل مهلة حسم مصير الدورى المصرى حتى 15 مايو، مؤكدًا أنه اجتمع مؤخرًا مع اللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجناينى وناقش معهم العديد من السيناريوهات والمواعيد المقترحة لعودة الدورى لعرضها على القيادة السياسية ورئاسة مجلس الوزراء تحسبًا لاتخاذ الأخير قرارًا بعودة النشاط.

وشدد الوزير على أنه خاطب الاتحاد الدولى «فيفا» أيضًا لحسم مصير انتخابات اتحاد الكرة الذى تنتهى مدته بعد شهرين، مؤكدًا أن الوزارة تنتظر قرار «فيفا» لإعلان موقف وموعد انتخابات الجبلاية بما يتماشى مع قانون الرياضة الذى أكد أن مدة المجالس 4 سنوات ميلادية أو بنهاية الدورة الأوليمبية أيهما أسبق، مما يعنى أن القانون يؤكد أن الانتخابات مدتها سنة واحدة ولكن تم إرسال الموقف كاملًا إلى الاتحاد الدولى لتحديد مصير الانتخابات ومدة المجلس المقبل، كما أن الموقف الخاص باتحاد الطائرة الذى تم تعيين مجلس له، تتم دراسته حاليا من خلال اللجنة الأوليمبية.

وأوضح صبحى أنه إذا قرر مجلس الوزراء عودة النشاط وفقًا لما هو مخطط له، فهناك العديد من الإجراءات التى سيتم اتباعها واتخاذها والمتعلقة بالإجراءات الوقائية والاحترازية، مشيرًا إلى أنه يعلم جيدًا حاجة كل الأندية واللاعبين لفترة إعداد للعودة للممارسة بعد فترة التوقف الطويلة والتى قد تصل إلى 6 أسابيع.

فى سياق متصل، علمت «المصرى اليوم» أن اللجنة الخماسية عرضت على وزير الرياضة موعدًا مبدئيًا لاستئناف الدورى منتصف يوليو المقبل، على أن يتم منح الأندية 6 أسابيع من بداية يونيو حتى منتصف يوليو للإعداد، على أن يتم لعب الموسم الجديد بدون فترة راحة بين الموسمين الأمر الذى قد ترفضه الأندية.

وأعلنت اللجنة التزامها بقرار الدولة بشأن عودة الدورى من عدمها وعدم الحياد عنه.

ونجح عمرو الجناينى، رئيس اللجنة الخماسية، فى إزالة جبل الجليد وتصفية الخلاف بين وزير الشباب والرياضة ومحمد فضل، عضو اللجنة، خلال جلسة الإفطار التى حضرها الوزير فى الجبلاية والتى اعتذر خلالها فضل للوزير.

فى شأن آخر، أكد وزير الرياضة أنه عرض على الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، الخطة الاستثمارية لوزارة الشباب والرياضة، موضحًا أن استثمارات وزارة الشباب الرياضة بلغت خلال العامين الماضيين 6 مليارات جنيه.

ووجه صبحى الشكر إلى رئيس الجمهورية على الدعم المستمر لكل الأنشطة الشبابية والرياضية والتوجيه دائمًا بضرورة استغلال طاقات الشباب من خلال توفير كل الإمكانات أمامهم فى كل المجالات، مؤكدًا أنه تم تدعيم تقريبًا 50 ناديًا بـ 25 مليون جنيه، بالإضافة إلى دعم مراكز الشباب بـ 30 مليون جنيه لمواجهة الآثار الناتجة عن انتشار فيروس كورونا.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    9,400

  • تعافي

    2,075

  • وفيات

    525





اقرأ المزيد