سبتمبر 27, 2020

أخـبـاركـ

أحدث الأخبار والفيديوهات الرياضية والتكنولوجية والاقتصادية وأخبار الحوداث والمنوعات

“شبح كورونا”.. هكذا قلب فيروس كورونا نمط الحياة بمنطقة وسط البلد بالقاهرة في مصر


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — لا شك بأن جائحة فيروس كورونا قد قلبت موازين الحياة اليومية في جميع أنحاء العالم. وفي مصر، يتخيل فنان رقمي فيروس كورونا كالشبح الذي يهيمن على منطقة وسط البلد بالقاهرة، فما رسالة هذا التصميم؟

ويقول الفنان الرقمي المصري، ديفيد رزق، لموقع CNN بالعربية، إن مشروعه يهدف إلى “إظهار تأثير جائحة فيروس كورونا المستجد على حياتنا سواء من الناحية النفسية أو المادية”. 

ويوضح رزق أن تصميمه يعد بمثابة رسالة موجهة للسكان باإلتزام بالبقاء في المنازل للحد من انتشار الفيروس في مصر.

"شبح كورونا" يخيم على منطقة وسط البلد بالقاهرة

تعرف منطقة وسط البلد بأنشطتها الفنية والثقافية، إلا أن فيروس كورونا تسبب في تأجيل تلك الفعاليات أو نقلها عبر الانترنت

وفي البداية، وقبل إجراء حظر التجول، كان المشروع يحمل تصوراً مختلفاً، يتمثل في إظهار سماء منطقة وسط البلد بالقاهرة، والتي تعد مصدر إلهام فني بالنسبة لرزق، بكائنات توحي بالإبداع، بحسب ما ذكره الفنان الرقمي. 

وبعد انتشار الفيروس في مصر، وتوقف دور السينما والفعاليات الثقافية، قرّر رزق تغيير مسار هذا العمل الفني من خلال قلب المباني وتجسيد الفيروس، “كوفيد-19″، في سماء وسط البلد بدلاً من تصوره الأولي، وفقاً لما ذكره.

ويشرح رزق سبب ظهور الأبنية مقلوبة في التصميم قائلاً إن “الفيروس قلَبَ حياتنا رأساً على عقب كما قلَبَ فكرة ومسار هذا التصميم”.

وتعرف منطقة وسط البلد بمسارح العرض وأنشطتها الفنية والثقافية. وبسبب فيروس كورونا، تأجلت تلك الفعاليات أو نقلت عبر الانترنت.

وتواجه منطقة وسط البلد في القاهرة فيروس كورونا من خلال “قطع الأنشطة التي تتطلب التجمعات الكبيرة والحد من التجمعات غير الضرورية، بالإضافة إلى ألتزام السكان بالبقاء في المنازل قدر المستطاع”، وفقاً لما ذكره رزق.



اقرأ المزيد