سبتمبر 26, 2020

أخـبـاركـ

أحدث الأخبار والفيديوهات الرياضية والتكنولوجية والاقتصادية وأخبار الحوداث والمنوعات

ترامب: أعلم الوضع الصحي لزعيم كوريا الشمالية.. ولا أحد يعرف مكانه


واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)– قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للصحفيين، الاثنين، إنه يعلم الوضع الصحي لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، مشيرًا إلى أنه سيتم نشر معلومات عن صحته في وقت قريب.

وأضاف ترامب، في نؤتمر صحفي في حديقة البيت الأبيض، “لا أستطيع أن أقول لكم، بالضبط، نعم، لدي فكرة جيدة جدا، ولكن لا يمكنني التحدث عنها الآن، معربًا عن أمله في أن يكون بخير.

واعتبر الرئيس الأمريكي أن الولايات المتحدة كانت من الممكن أن تكون في حالة حرب مع كوريا الشمالية “لو لم يصبح رئيسا”، وأن رئيس كوريا الشمالية توقع ذلك.

وقاطع ترامب، في وقت لاحق، سؤال مراسل آخر حول صحة كيم جونغ أون، قائلاً: “لا أحد يعرف مكانه”.

كانت CNN، ذكرت، الأسبوع الماضي، أن الولايات المتحدة كانت تراقب معلومات استخباراتية تشير إلى أن كيم جونغ أون كان في خطر شديد بعد خضوعه لعملية جراحية سابقة، وفقًا لمسؤول أمريكي على معرفة مباشرة، في الوقت الذي قال فيه دبلوماسي كوري شمالي سابق إن الشائعات التي تحيط بزعيم كوريا الشمالية “لا تستند إلى حقائق”.

وأكد قيادي سابق بنظام كوريا الشمالية وعضو البرلمان حاليًا في كوريا الجنوبية، لـCNN، أن كيم جونغ أون لا يستطيع المشي أو الوقوف بمفرده.

وبعد نشر تقرير CNN، أوضح مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين، أن إدارة ترامب تراقب عن كثب التطورات المتعلقة بصحة كيم، وقال خلال مقابلة مع شبكة فوكس نيوز، الثلاثاء الماضي “نحن نراقب هذه التقارير عن كثب”، “كما تعلمون، فإن كوريا الشمالية مجتمع مغلق للغاية. لا توجد صحافة حرة هناك”.

وقال وزير الخارجية مايك بومبيو أيضًا، إن إدارة ترامب تراقب عن كثب التطورات المتعلقة بصحة كيم، مضيفًا لشبكة فوكس نيوز الخميس “نحن نراقب الوضع باهتمام شديد”.

وشوهد كيم جونغ أون البالغ من العمر 34 عامًا، آخر مرة علانية في 11 أبريل نيسان الجاري في اجتماع للمكتب السياسي، وفقا لوسائل الإعلام الرسمية الكورية الشمالية، وكالة الأنباء المركزية، لكن التكهنات بدأت حول حالته الصحية بعد غيابه عن الاحتفالات الرسمية بميلاد جده مؤسس كوريا الشمالية في 15 أبريل نيسان الجاري.



اقرأ المزيد