يونيو 3, 2020

أخـبـاركـ

أحدث الأخبار والفيديوهات الرياضية والتكنولوجية والاقتصادية وأخبار الحوداث والمنوعات

تداول رسالة صحية في أمريكا تظهر من سيحصل على موارد منقذة للحياة في ظل انتشار فيروس كورونا


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — اعترف النظام الصحي في ولاية ميشيغان الأمريكية بأنه يستعد لاتخاذ قرارات صعبة تتعلق بالحياة والموت بعد أن تم تداول خطاب مستشفى على مواقع الإنترنت يوضح بالتفصيل من سيكون قادراً على تلقي الموارد المنقذة للحياة أثناء جائحة فيروس كورونا المستجد إذا لم يكن هناك معدات كافية.

وقال متحدث باسم نظام هنري فورد الصحي لـCNN إن “الرسالة جزء من وثيقة أكبر تم تطويرها لأسوأ السيناريوهات”.

وأضاف “أنها ليست سياسة قائمة الآن داخل هنري فورد، لكنها جزء من تخطيط الاستجابة للطوارئ”.

ولم تتم مشاركة الرسالة مع المرضى، ولكنها تهدف إلى توضيح أن جائحة فيروس كورونا جعلت من الصعب العثور على بعض الإمدادات الطبية.

وتقول الرسالة الموجهة إلى المرضى والعائلات والمجتمع إنه “بسبب النقص، سنحتاج إلى توخي الحذر بشأن الموارد.. المرضى الذين لديهم أفضل فرصة للتحسن هم أولويتنا الأولى”.

وتضيف: “يمكن للمرضى الذين يعالجون بجهاز تنفس صناعي أو في وحدة العناية المركزة أن يتم إيقاف هذه العلاجات، إذا لم يتحسنوا مع مرور الوقت”.

وتتابع الرسالة لتقول إن المرضى الذين يعانون من قصور حاد في القلب أو الرئة أو الكلى أو الكبد… قد يكونوا غير مؤهلين للحصول على جهاز تنفس صناعي أو رعاية وحدة العناية المركزة. وبدلاً من ذلك، سيتلقى هؤلاء المرضى “أدوية التحكم في الألم وإجراءات الراحة”.

وتقول الرسالة: “سيعتمد هذا القرار على الحالة الطبية واحتمال التحسن”.

عمدة ديترويت: ما يطرحونه صادق

ولا تشير الرسالة فقط إلى الوضع في أحد أنظمة الصحة بولاية ميشيغان، ولكنها توضح التحديات واسعة الانتشار التي وصفتها أنظمة المستشفيات في جميع أنحاء البلاد لـCNN بشأن تضاؤل ​​الموارد، حيث أنها تكافح من أجل رعاية المرضى أثناء الوباء.

وفي رسالة بالبريد الإلكتروني إلى CNN، قال نظام هنري فورد الصحي إن أيا من مستشفياته لم يصل إلى القدرة القصوى مع مرضى Covid-19 ولم تصل المستشفيات إلى حدودها في أجهزة التنفس الصناعي. وبحسب موقعه على الإنترنت، أدخل هذا النظام الصحي 373 مريضاً بفيروس كورونا إلى المستشفى في منشآته حتى صباح الجمعة.

وبحسب الدكتور عدنان منقره، نائب الرئيس التنفيذي للنظام الصحي والمدير السريري، يجب إعداد جميع الأنظمة الصحية لأسوأ سيناريو.

وردا على سؤال من مراسل CNN جيم أكوستا، قال عمدة ديترويت مايك دوجان إن أنظمة المستشفيات الرئيسية الأخرى التي تتعامل مع تفشي كبير لفيروس كورونا لديها نفس المحادثات داخلياً.

وأضاف دوجان: “هنري فورد هو أحد أنظمة الرعاية الصحية الكبرى في أمريكا.. وما يطرحونه صادق”.

“كلنا الآن في تايتانيك”

وقال آرثر كابلان، من كلية غروسمان للطب بجامعة نيويورك، إنه يوافق على أنه من غير المسؤول أن تكون المستشفيات غير مستعدة لإمكانية التقنين.

وأضاف أنه ليس متفاجئاً إذا كان الناس يشعرون بالسوء، ولكن من غير المناسب أن نقول ببساطة: “التقنين خطأ ولا يمكنك فعل ذلك”.

وقال: “هذا يتجاهل الواقع. إذا كان هناك 10 أشخاص و 3 أجهزة تنفس صناعي، فسيتم اتخاذ القرار”.

وتابع أن المستشفيات ستهدف إلى “زيادة احتمالية إنقاذ الأرواح من خلال إتاحة الوصول إلى الموارد، وسيأخذون بعين الاعتبار عوامل مثل الحالة الصحية للمريض وعمره”.

وأضاف كابلان: “نحن الآن معا على التيتانيك.. ومن الواضح أنه لا يوجد عدد كاف من قوارب النجاة ولا يوجد عدد كاف من عناصر الحفاظ على الحياة”.



اقرأ المزيد