نوفمبر 29, 2020

أخـبـاركـ

أحدث الأخبار والفيديوهات الرياضية والتكنولوجية والاقتصادية وأخبار الحوداث والمنوعات

الكنعاني: الشباب ظُلم في قضية العويس


الكنعاني: الشباب ظُلم في قضية العويس

قال إن الحمدان تشرّب حب النادي منذ الصغر ولن يرحل

الخميس – 14 شهر رمضان 1441 هـ – 07 مايو 2020 مـ رقم العدد [
15136]

كنعان الكنعاني (الشرق الأوسط)

الرياض: تركي الذيابي

أكد كنعان الكنعاني، عضو مجلس إدارة نادي الشباب، أن تدخل النادي الأهلي «غير القانوني» في صفقة الحارس محمد العويس أسهم في رحيله رغم أن العويس اتفق مع إدارة الشباب على بنود العقد كافة، وقال الكنعاني إن تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة السابق، أنصف ناديهم بالقول إنه «كان مظلوماً» وذلك في أحد البرامج التلفزيونية. كما قلل الكنعاني في حوار لـ«الشرق الأوسط» من أهمية الأنباء التي أشارت إلى قرب رحيل المهاجم الشاب عبد الله الحمدان، مؤكداً أن اللاعب من أسرة تشربت حُبّ «الشباب» منذ الصغر، وسيستمر بالشعار الأبيض، كما أن الرئيس الحالي خالد البلطان حريص على تجديد عقد اللاعب خلال الفترة المقبلة. وتطرق الكنعاني إلى كثير من المحاور المهمة على صعيد البيت الشبابي في ثنايا الحوار التالي:
> في البداية؛ ما رأيك بمستوى الشباب هذا الموسم؟
– بصراحة؛ لم يظهر بمستواه المعروف بوصفه فريقاً كبيراً، ولكن سيظهر بشكل تدريجي خلال الأيام المقبلة ليعود الليث الذي نعرفه ويعرفه الرياضيون عامة.
> بوجهة نظرك؛ ما سبب غياب الشرفيين عن دعم الشباب؟
– الدعم الشرفي السابق كان يأتي من أسماء عدة ورموز رياضية توقفت في أغلب الأندية إنْ لم يكن جميعها منذ عامين، وحلّ محلها الدعم الحكومي السخيّ من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، والأمير محمد بن سلمان، ولي العهد، والذي وحده شكل مجلساً شرفياً متكاملاً، وهو الأمر الذي جعل الأندية، ومنها نادي الشباب، تعيش استقراراً مالياً ورخاءً جعل الدوري السعودي الدوري الأول بالقارة الأكبر بالعالم.
> في وقت سابق، وعدت الشبابيين ببقاء العويس، ولكن حدث العكس، ما السبب في ذلك؟
– بالفعل وعدت الشبابيين بالتجديد مع الحارس محمد العويس، وفاوضته مرات عدة خلال 6 أشهر، وتم الاتفاق معه شفهياً على كامل بنود العقد، لكن لم يتم التوقيع، بسبب دخول إدارة الأهلي على خط المفاوضات بشكل غير قانوني، ويكفي أن تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة السابق ذكر أن الشباب كان مظلوماً في القضية، وقال في أحد البرامج التلفزيونية: «كان هناك ظلم لنادي الشباب»، وقال بصراحة: «النادي الأهلي المفروض الآن يلعب بالدرجة الأولى، وتيسير الجاسم ومحمد العويس المفروض يشطبون بخلاف الغرامات المالية». وبهذه المناسبة أود أن أشكر المستشار تركي آل الشيخ على إظهاره الحقيقة في ملف القضية التي أثبتت من هو نادي القيم والأخلاق والمبادئ الرياضية.
> هل أنت مع عودة العويس للنادي؟
– أنا مع عودة أي لاعب مفيد للنادي، أما العويس بشكل خاص، فإن كانت عودته مفيدة للنادي فأهلاً بابن النادي بعد اعتذاره من الجماهير الشبابية، وبالمناسبة كل من رحل أو تهجّم أو قلل من النادي لاعباً كان أم معتزلاً برغبته، فأنا وجماهير الشباب لا نعدّه موجوداً أصلاً.
> حدثنا عن الفئات السنية في نادي الشباب.
– تلقى الفئات السنية بنادي الشباب اهتماماً كبيراً من إدارة النادي، ممثلة في رئيس النادي خالد البلطان والمدير التنفيذي للنادي خليف الهويشان، وبهذه المناسبة أشكر الشبابيَّيْن على ما قدماه من وقفة سيجني النادي ثمارها السنوات المقبلة.
> ما طموح إدارة نادي الشباب هذا الموسم؟
– في نادي الشباب لدينا مبدأ؛ أن الكيان ليس مقتصراً على كرة القدم، فالوسط ككل يشهد على الطفرة الثقافية والأنشطة الاجتماعية التي قدمها نادي الشباب للمجتمع السعودي، وأيضاً عملت إدارة النادي على تطوير وإضافة ألعاب مختلفة لأول مرة في تاريخ النادي، وبالفعل حققت الفرق المستحدثة بطولات عدة وإنجازات، وأيضاً حقق لاعبو النادي بطولات وميداليات للمنتخبات الوطنية في ألعاب عدة، ولدينا في الفئات السنية عدد من المواهب التي ستبرز في كرة القدم مع نادي الشباب أو المنتخبات الوطنية، ولا يمكن أن نتجاهل أن الفريق الأول قاب قوسين أو أدنى من تحقيق البطولة العربية.
> ما أفضل إدارة عملت معها؟
– جميع الإدارات التي تولت المسؤولية كانت على قدر كبير من المهنية والاحترافية، أما الأفضل فجميعهم يتفوقون على أنفسهم، وإن كانت الإدارة الحالية برأيي من ناحية الهيكلة والتنظيم والعمل الاحترافي هي الأفضل.
> هل تعاني الفئات السنية من مشكلات مادية؟
– في الموسم الحالي لا نواجه نحن إدارة الفئات السنية أي عقبة مالية في ظل دعم إدارة النادي واهتمامها بالفئات السنية حتى تظل داعمة للفريق الأول.
> ما سر العلاقة القوية بينك وبين لاعبي الفئات السنية؟
– الفئات السنية تحتاج من جميع العاملين بها إلى تعامل خاص، ووُفّقت في أن أكون فرداً ضمن مجموعة هم بحق كوكبة من التربويين بأخلاق عالية، ويتعاملون جميعاً مع اللاعبين بتعامل أبوي كتعاملنا مع أبنائنا، فهم أمانة في أعناقنا حتى نكون على قدر الثقة التي حمّلنا إياها أهاليهم وإدارة النادي.
> ما رأيك بخطوة التعاقد مع بانيغا؟
– بلا شك؛ صفقة هي الأبرز لنجم يعدّ من نجوم النخبة في الدوري الإسباني، وعنصراً رئيسياً في تشكيلة منتخب الأرجنتين. أشترك مع النقاد الرياضيين الذين يرون في وجوده بالدوري السعودي أهم صفقة بالدوري السعودي منذ انطلاقته.
> كيف ترى العمل الإداري في الأندية؟
– العمل متى ما كان احترافياً في أي مجال، يكون مريحاً وتظهر نتائجه إيجابية بمدة وجيزة، وبالتأكيد الأندية هي أحد المجالات.
> هل من الممكن أن نراك رئيساً للشباب مستقبلاً؟
– أرغب في خدمة نادي الشباب من أي موقع كان، ولكن لم أعمل يوماً أو أطمح لرئاسة النادي، فهَمّي الوحيد هو عودة نادي الشباب لمكانته على منصات التتويج، وهذا يحتاج من الجميع عملاً مضاعفاً وجهداً كبيراً لنحافظ على مكتسبات النادي، ولا يهمني أن أكون أحد أعضاء الإدارة أو حتى خارجها.
> هل تدعم الفئات السنيّة من جيبك الخاص؟
– إدارة النادي لم تقصر في الموسم الحالي بتلبية جميع احتياجات الفئات السنية، ومتى ما احتاج اللاعبون أو الفئات السنية أمراً ما بشكل عام، فلن أتردد في تحمله سواء كنت في إدارة النادي أو خارجها.
> ماذا عن مشكلة جمال بالعمري؟
– جمال بالعمري لاعب محترف، وعقده مع نادي الشباب سارٍ لمواسم عدة، وعليه أن يتقيد بأنظمة النادي وقوانينه، وألا يسمح لأي عنصر كان بإفساد العلاقة التي تربطه بالنادي وجماهيره، فجمال كلنا نقف معه ونشجعه بوصفه أحد أعمدة الفريق، وعليه أن يكون حريصاً على سمعة النادي الذي أوصله للمنتخب الجزائري ورفع من قيمة أسهمه في كرة القدم.
> ما سبب تذبذب مستوى تركي العمار بعد تحقيقه جائزة أفضل لاعب آسيوي؟
– تركي العمار أحد مخرجات الفئات السنية، ومن النجوم الذين نفتخر بهم وتشريفهم للمنتخبات الوطنية، ومن أكثر اللاعبين انضباطاً ويتمتع بمستوى أخلاقي عالٍ، وقد يكون استدعاؤه المتعدد للمنتخبات الوطنية سبباً في تغيبه الدائم، وأيضاً الإصابات التي يتعرض لها، ولكني على ثقة بأنه سيكون أحد أهم اللاعبين الأساسيين في خريطة نادي الشباب بالموسم المقبل والمستقبل.
> هناك أنباء عن رغبة عبد الله الحمدان في الانتقال من الشباب، ما تعليقك؟
– والد اللاعب عبد الله الحمدان، الصديق عبد الرحمن الحمدان يعدّ أحد نجوم النادي من الجيل الشبابي الذهبي، وهو شبابي القلب والهوى، وحريص كل الحرص على مصلحة نجله عبد الله، خصوصاً وهو مستقبل المملكة في مركز الهجوم، ومن وجهة نظري أنه أفضل لاعب سعودي بالموسم الحالي، وعبد الله حريص على البقاء ضمن قائمة نادي الشباب الذي ترعرع فيه وتشرب عشقه من المنزل ثم الفئات السنية، فهو من أكثر العشاق حباً وإخلاصاً للنادي، أتمنى تجديد عقده قريباً، ورئيس النادي حريص على ذلك كحال اللاعب ووالده.
> ما مواصفات الرئيس المثالي بالنسبة لك؟
– هو الرئيس الذي يحافظ على مكتسبات النادي، ويعمل بجد وإخلاص واحترافية من أجل مستقبل الكيان، ويدعم فئاته السنية وألعابه المختلفة، ويعمل على تربعه على عرش البطولات وزيادة مداخيله المادية، وبما أني مقرب من أخي خالد البلطان، فأنا أراه يجمع كل ذلك وأكثر، لذا فهو الأفضل.
> هل أنت مع استكمال الدوري بعد تلاشي فيروس «كورونا»؟
– أنا مع عودة الدوري بشرط أن يكون استعداداً للموسم المقبل، رغم أنه سيكون هناك خلل بالهبوط والصعود، وأيضاً خلل في التعاقدات مع اللاعبين للهابطين والصاعدين، فمثلاً لا يستطيع فريق صاعد لدوري المحترفين أن يتعاقد مع لاعبين على مستوى عالٍ خلال فترة وجيزة جداً، والحال متطابق بالنسبة للهابطين.
> ما رسالتك للجمهور الشبابي؟
– أولاً وقبل كل شيء؛ أنا ابن مدرج الشباب وخريجه، وهذا مما افتخر وأفاخر به دائماً، فهو من علمنا الحب والإخلاص والتفاني والتضحية في سبيل رفعة هذا الكيان، لذا فرسالتي لنفسي قبل أحبتي وإخواني الشبابيين: «علينا ليوث المدرجات أن نقف مع جميع الإدارات والعاملين بالنادي حتى نصل لمبتغانا ونعود إلى منصات التتويج، فبكم ولكم سيعود نادي الشباب إلى مركزه الذي نعرفه في منصات التتويج، وعلينا كشبابيين أن نتّعظ من حال بعض الأندية التي سرقها الاختلاف والانقسام من فتراتها الذهبية حتى أضحت من أندية الوسط أو مؤخرة الترتيب».


السعودية


الدوري السعودي





اقرأ المزيد