سبتمبر 27, 2020

أخـبـاركـ

أحدث الأخبار والفيديوهات الرياضية والتكنولوجية والاقتصادية وأخبار الحوداث والمنوعات

الصحة العالمية تُحذر: لا دليل على حصانة مصابي كورونا من الإصابة مرة ثانية بالوباء


لندن، المملكة المتحدة (CNN)– حذرت منظمة الصحة العالمية من أن إصابة أشخاص بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) لا يعني بالضرورة أنهم محصنون الإصابة به مرة أخرى، بسبب وجود الأجسام المضادة.

وقالت الصحة العالمية، في إيجاز علمي جديد: “لا يوجد دليل حتى الآن على أن الأشخاص الذين أصيبوا بكوفيد- 19 لن يصابوا بالعدوى ثانية”.

وحذرت المنظمة الحكومات التي تفكر في إصدار ما يسمى “جوازات الحصانة” للأشخاص الذين لديهم كوفيد-19، على افتراض أنها آمنة لاستئناف الحياة الطبيعية، موضحة: “في هذه المرحلة من الوباء، لا توجد أدلة كافية حول فعالية المناعة بوساطة الأجسام المضادة، لضمان دقة “جواز حصانة أو شهادة الخلو من المخاطر”.

ونشرت الصحة العالمية الموجز كتوجيه بشأن تعديل الصحة العامة والتدابير الاجتماعية للمرحلة التالية من استجابة كورونا.

وأضافت المنظمة: “الأشخاص الذين يفترضون أنهم في مأمن من عدوى ثانية لأنهم تلقوا نتيجة اختبار إيجابية قد يتجاهلون نصائح الصحة العامة. وبالتالي فإن استخدام مثل هذه الشهادات قد يزيد من مخاطر استمرار انتقال العدوى”.

وتقول منظمة الصحة العالمية إنها “تدعم” الدراسات التي تجري في بلدان مختلفة لكونها “حاسمة لفهم مدى – وعوامل الخطر المرتبطة – بالعدوى”. وأشارت إلى أن معظم الدراسات ليست “مُصممة لتحديد ما إذا كان هؤلاء الأشخاص محصنين ضد العدوى الثانوية”.



اقرأ المزيد