«الرياضة» و«التجارة» تبحثان آثار توقف الصالات والمراكز الرياضية

[ad_1]

عقد الأمير عبد العزيز الفيصل وزير الرياضة بحضور الدكتور ماجد القصبي وزير التجارة اجتماعاً عبر الاتصال المرئي مع عدد من أصحاب المراكز والصالات الرياضية من مختلف مدن ومحافظات السعودية.

وجرى خلال الاجتماع مناقشة الآثار المترتبة على توقف الأنشطة الرياضية في تلك الصالات والمراكز الخاصة، بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد والحلول الممكنة والمقترحات المناسبة التي من الممكن أن تقلل هذه الآثار.

وقدم وزير الرياضة في نهاية الاجتماع شكره وتقديره لوزير التجارة على اهتمامه وحرصه المستمرين، من أجل تذليل كافة الصعوبات والمشاكل التي يمكن أن يتعرض لها رجال الأعمال في مختلف القطاعات والمجالات بسبب هذه الجائحة العالمية، وأعرب الفيصل عن اعتزازه بالإجراءات الاحترازية الوقاية التي اتخذتها الحكومة للتصدي لهذا الوباء الجائح، حفاظاً على سلامة جميع المواطنين والمقيمين داخل السعودية.

يذكر أن وزارة الرياضية تدرجت في التعامل مع أزمة كورونا في هذه الصالات وذلك بدءاً باتخاذ إجراءات وتدابير احترازية تمثلت في تمديد فترات الإيقاف المؤقت لاشتراكات الأعضاء من مواطنين ومقيمين لمن يرغب حتى إشعار آخر، مع ضرورة تأمين مواد التطهير والتعقيم بشكل دائم ومستمر، بالإضافة لتعقيم الأجهزة والأماكن المخصصة للتدريب، قبل أن يتطور هذا الأمر ويتم إغلاق هذه المراكز والصالات الرياضية تماشيا مع قرارات الحكومة التي شملت عدداً من القطاعات وذلك بهدف حماية المواطنين والمقيمين من الانتشار السريع لفيروس كورونا المستجد.



[ad_2]

اقرأ المزيد

اترك تعليقاً