ديسمبر 3, 2020

أخـبـاركـ

أحدث الأخبار والفيديوهات الرياضية والتكنولوجية والاقتصادية وأخبار الحوداث والمنوعات

الأولمبية السعودية تدشن مسابقات وبرامج تثقيفية


دشنت اللجنة الأولمبية السعودية، عبر منصات التواصل الاجتماعي، عدداً من البرامج والمسابقات التثقيفية المختصة بحياة الرياضي الأولمبي، في الجانبين البدني والتغذية، عبر كثير من الشخصيات الأولمبية ذوي الخبرة في تلك التخصصات.

وتهدف الحملة لنشر التوعية وزيادة الثقافة الرياضية لدى عامة الرياضيين، ومواصلة استغلال فترة الحجر المنزلي، بعد نجاح الحملة التي أطلقها حساب اللجنة على «تويتر»، تحت عنوان «تاريخ الأولمبية»، في الأول من أبريل (نيسان) الحالي، التي هدفت لنشر تاريخ وإنجازات الاتحادات الرياضية.

ودشن الأمير عبد العزيز الفيصل، وزير الرياضة رئيس مجلس إدارة اللجنة الأولمبية، الحملة الجديدة بالمشاركة في طرح فقرة «سؤال_الأولمبية»، مع مشاركة مشاهير الرياضة بطرح السؤال اليومي على المتابعين، وستكون المشاركة للجميع، بشرط متابعة حساب اللجنة في «تويتر»، وإعادة التغريدة، والرد تحت الهاشتاق ذاته، وستكون هناك جائزة لصاحب الجواب الصحيح، فيما سيكون وسم «#اسمع_من_الأولمبية» مخصصاً لتثقيف المتابعين بالمعلومات والنصائح الأولمبية.

وستكون هناك فقرة تحدي مخصصة لتطبيق تمارين القوة والتحمل، كما سيكون هناك فقرة الذكريات، وتشهد مشاركة شخصيات من الخبراء في العمل الأولمبي، كالدكتور صالح بن ناصر ومنصور الخضيري والعداء الأولمبي هادي صوعان، حيث سيتحدثون عن ذكرياتهم في دورات الألعاب الأولمبية.

وتستمر الحملة طوال شهر رمضان على حساب «تويتر» و«إنستغرام» للجنة الأولمبية، الذي سيشهد كذلك جلسات حوارية بين نحوم الألعاب المختلفة في الاتحادات الرياضية، والتعريف ببعض اللجان والتطورات الجديدة في الأولمبية السعودية.

يذكر أن اللجنة الأولمبية العربية السعودية نشرت مؤخراً أبرز الإنجازات الرياضة السعودية على الصعيد العالمي والأولمبي والآسيوي، وأهم المحطات في تاريخ الاتحادات الرياضية.

وكانت الانطلاقة بالتعريف بأول 5 اتحادات شاركت في تأسيس اللجنة الأولمبية عام 1964م، وهي ألعاب القوى وكرة القدم وكرة السلة وكرة اليد والدراجات الهوائية، قبل أن تبدأ برحلة إنجازات المنتخب السعودي لكرة القدم التي كانت من التأهل إلى أولمبياد لوس أنجلوس عام 1984م، بعد الفوز الصعب على كوريا الجنوبية بنتيجة (5-4).

واستعرضت الأولمبية مشاركة المنتخب السعودي للدراجات في بطولة العالم للمرة الأولى عام 1975م في بلجيكا، ومثل الأخضر: حسن بكر وفهد الدوسري وعبد الله إدريس ومحمد برناوي، إضافة إلى أول إنجاز آسيوي يسجل باسم الدراجات السعودية في أكتوبر (تشرين الأول) 2017، بتحقيقه 7 ميداليات «ذهبية، و5 فضيات، وبرونزية» في منافسات كأس آسيا الـ17 للمضمار.

وأبرزت اللجنة إنجازات المنتخب السعودي لكرة اليد بصفتها أ كثر لعبة جماعية تتأهل إلى كأس العالم 9 مرات، أعوام: 1997، و1999، و2001، و2003، و2009، و2013، و2015، و2017، و2019، إضافة إلى تأهل المنتخب السعودي لكرة الطاولة لدورة الألعاب الأولمبية عن قارة آسيا 3 مرات، وهي: برشلونة 1992م، وأثينا 2004م، وطوكيو 2020.

وكان منتخب رفع الأثقال أكثر منتخب سعودي حقق إنجازات خارجية عام 2019، بتحقيقه 250 ميدالية متنوعة، إضافة إلى مشاركته في دورة الألعاب الأولمبية والألعاب الأولمبية للشباب، أعوام: 1996، و2004، و2008، و2010، و2012، و2014، وختمها النجم علي العثمان ببرونزية الألعاب الأولمبية للشباب عام 2018 في الأرجنتين، كأول ميدالية أولمبية في تاريخ الأثقال السعودية، وحقق اللاعب ذاته في مارس (آذار) 2019 ميداليتين ذهبيتين في بطولة العالم، لأول مرة في تاريخ لعبة الأثقال السعودية.

وفي كوريا الجنوبية، حقق لاعب المنتخب السعودي للتايكوندو إبراهيم جعفر برونزية دورة الألعاب الأولمبية عام 1988م، قبل أن تدخل التايكوندو السعودية التاريخ بتحقيق البطل العالمي محمد السويق أول ذهبية عالمية في بطولة العالم للناشئين عام 2017م، وتحقيق البطل محمد العباس الميدالية الذهبية عام 2019م في بطولة العالم الشاطئية.

يذكر أن اللجنة الأولمبية ستستمر بالتعاون مع الاتحادات في استذكار سلسلة الإنجازات الرياضية وتاريخ الاتحادات.





اقرأ المزيد