سبتمبر 29, 2020

أخـبـاركـ

أحدث الأخبار والفيديوهات الرياضية والتكنولوجية والاقتصادية وأخبار الحوداث والمنوعات

اقتراح جديد لعودة الدورى الإنجليزى


شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

اقترح جوردون تايلور، رئيس رابطة اللاعبين المحترفين الإنجليزية، خوض أقل من 45 دقيقة للشوط، حينما تعود منافسات كرة القدم بعد توقفها بسبب تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد. وقال «تايلور»، فى تصريحات نقلتها صحيفة «ديلى ميل»، إن المناقشات بشأن استئناف منافسات الدورى الإنجليزى الممتاز جارية، ولكنه أوضح: «اللاعبون لديهم مخاوف حول سلامتهم.. إنهم ليسوا أغبياء.. سيضعون السلامة أولا».

وتأمل رابطة الدورى الإنجليزى فى عودة منافسات المسابقة فى الثامن من يونيو المقبل.

وأضاف: «لا نعلم المستقبل، ولكننا نعلم ما المقترحات التى تم طرحها، واحتمالية إضافة المزيد من التبديلات، والمباريات ربما لا تكون 45 دقيقة كاملة لكل شوط، هناك مفاوضات لتقام على ملاعب محايدة».

وتابع «تايلور»: «نريد الحفاظ على نزاهة المنافسة بشكل مثالى، وبالطبع كل ذلك يتعلق باللعب على أرضك وخارجها، وتواجد المجموعة نفسها من اللاعبين، كما كان الأمر قبل توقف المنافسات». وواصل: «لذلك هناك الكثير من النقاط التى يجب طرحها، ولكن قبل كل شىء هل يمكن إنهاء الموسم؟ وهل يمكن أن يتم ذلك بأمان؟»

وجاءت تصريحات «تايلور» بعدما أعرب عدد من الأطباء فى أندية الدورى الإنجليزى، عن مخاوفهم من خطط استئناف منافسات الدورى.

وتوقفت منافسات الدورى الإنجليزى منذ مطلع مارس الماضى بسبب تفشى فيروس كورونا المستجد. وكان سيرجيو أجويرو، نجم مانشستر سيتى، قد أعرب عن خوفه هو وغالبية اللاعبين من استئناف الموسم مبكرًا وتعريض أصدقائهم وعائلاتهم للخطر.

وعلق «تايلور» على هذا الأمر، قائلًا: «أجويرو لاعب من الدرجة الأولى، وبالطبع له رأيه، الأمر لا يتعلق بالخوف، فالسلطات ذات الصلة لن تتخذ قرارًا بالعودة، إلا إذا كانت قادرة تمامًا على ذلك».

وختم: «هل تحاول أن تقول إن اللاعبين يخشون العودة؟ إنهم رياضيون، وأهلهم يتحلون بالاحترافية، وبالطبع هم قلقون بشأن سلامتهم الشخصية، وهم ليسوا أغبياء أو ساذجين، لذلك يجب أن يكونوا مقتنعين بأن العودة آمنة».

فى السياق ذاته، أبلغ ريك بارى، رئيس رابطة دورى الدرجة الثانية الإنجليزى لكرة القدم، لجنة برلمانية بأن الأندية ستواجه «فجوة مالية» 200 مليون جنيه إسترلينى (248.8 مليون دولار) بحلول سبتمبر المقبل.

وأكد «بارى»، الرئيس التنفيذى السابق لليفربول، خلال استجوابه من لجنة الثقافة والإعلام والرياضة فى البرلمان، أن كل المسهمين فى اللعبة من لاعبين وملاك فى حاجة إلى «مشاركة الألم».

وأضاف «بارى»: «نحن كلنا نتوجه نحو فجوة مالية بحوالى 200 مليون، وهى فجوة نحتاج نحن والأندية إلى سدها.. تبدو الفجوة المالية بحلول الخريف مروعة جدا».

ويتمنى «بارى» أن تخرج رابطة الدورى الإنجليزى من هذه الأزمة بشكل أقوى، بينما قال إنه يأمل فى أن يتجه اللاعبون إلى خفض أجورهم.

ولم تُلعب مباريات فى دورى الدرجة الثانية منذ وقت مبكر من مارس الماضى بسبب فيروس كورونا، الذى قتل الآلاف حول العالم.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    7,588

  • تعافي

    1,815

  • وفيات

    469





اقرأ المزيد