إبراهيم سعيد يكشف كواليس هروبه من تسديد ركلات الجزاء بنهائي أفريقيا 2006

[ad_1]

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

كشف إبراهيم سعيد، نجم دفاع منتخب مصر السابق، كواليس هروبه من تسديد ركلات الجزاء خلال المباراة النهائية لبطولة أمم أفريقيا 2006 أمام كوت ديفوار، موضحًا أنه كان هناك اتفاق بينه وبين حسن شحاتة، مدرب المنتخب بتبديله قبل نهاية المباراة.

وقال سعيد، خلال استضافته في قناة «أون تايم سبورت»: «الكابتن حسن شحاتة كان طوق النجاة لي عندما ضمني لصفوف المنتخب.. أديت البطولة بمستوى رائع وقبل المباراة النهائية تحدثت مع الكابتن وأبلغته أني لا أريد التسديد في حالة وصول المباراة لركلات الترجيح وقال لي شحاتة انني سأكون التغيير الثالث».

وأضاف: «في آخر المباراة وجدت أن التغيير الثالث سيكون عبدالحليم على فتأكدت أن كابتن حسن لم يخرجني.. فسقطت على الأرض مدعيا الإصابة حتى يتم تبديلي».

واختتم: «الجماهير كانت رافضة وجودي في المنتخب قبل البطولة.. وبعد أدائي في البطولة تخوفت أن أضيع ركلتي والجماهير تغضب عليَّ مرة أخرى.. وبالصدفة عبدالحليم على نزل وأضاع ركلته».

  • الوضع في مصر


  • اصابات

    4,092

  • تعافي

    1,075

  • وفيات

    294



[ad_2]

اقرأ المزيد

اترك تعليقاً