ديسمبر 2, 2020

أخـبـاركـ

أحدث الأخبار والفيديوهات الرياضية والتكنولوجية والاقتصادية وأخبار الحوداث والمنوعات

أوريجي يستعيد ذكريات هدفه الرابع في برشونة: «تواصلت بصريًا مع أرنولد»


شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

مع الذكرى السنوية الأولى لمباراة الريدز المذهلة في دوري أبطال أوروبا أمام برشلونة، شارك ديفوك أوريجي ذكرياته في ليلة لا تنسى مع BT Sport.

عن الأجواء..

كانت مشحونة. كان شيئاً مميزاً، شيئاً وضعنا في حالة مختلفة. الذهاب إلى الملعب ورؤية جميع المشجعين، كان يثلج الصدر.
حول الشعور داخل الفريق قبل المواجهة..

كانت جيداً، قبلها كنا قد فزنا على نيوكاسل في مباراة جيدة. كنا نعلم أن برشلونة قادماً، ولا نزال نريد الاستمتاع باللعب. أردنا فقط الذهاب إلى هناك ولعب أفضل مباراة كرة قدم، حاولنا الاسترخاء في الأيام التي كانت قبل المباراة، وكان هناك الكثير من الطاقة الإيجابية. حسناً، لقد تعافينا وعدنا من نيوكاسل وسنذهب ونحارب برشلونة.

حول ما إذا كان ليفربول يمكنه اللعب بحرية عقب الخسارة 3-0 في كامب نو…

نتيجة الذهاب رفعت مقدار صعوبة المواجهة لأقصى حد. كان من الواضح أننا بحاجة لإحراز 4 اهداف وعدم استقبال أي أهداف أمام أحد أفضل الفرق في العالم. حقيقة الخسارة بثلاثية، ساعدتنا على الذهاب ولعب كرة القدم. كنا نعرف ما يتعين علينا القيام به، ونعرف ما الذي يجعلنا ليفربول وهو الأمر ذاته بالنسبة للجماهير وللجميع. أعتقد أن هذه المباراة أظهرت أفضل جانب لدينا.

عن نهج الريدز خلال المباراة…

كنا متحمسين للغاية. كنت أركز فقط على ما ينبغي علي فعله لأنها كانت لحظة مهمة للغاية. ضغطنا على برشلونة بقوة وخاطرنا. الطريقة التي لعبنا بها كانت شجاعة للغاية وكان ذلك عاملاً كبيراً في تحقيق الفوز.

عن مشاعره بعد هدفه الأول والذي جعل النتيجة 1-0 وجاء عقب 7 دقائق فقط من بداية المباراة….

شعرت فقط بأنه يجب علينا الاستمرار. كنت سعيداً لحدوث ذلك في وقت مبكر. في نفس الوقت كان لا يزال هناك طريق طويل علينا قطعه.

ماذا قال يورجن كلوب بين الشوطين؟

قام فقط بإجراء بعض التعديلات الخططية. لقد منحنا الطاقة التي جعلتنا عند النزول لأرض الملعب نقول لأنفسنا تخطي برشلونة ممكن ونحن فقط بحاجة إلى الاستمرار. قال لنا كلوب: “أداء جيد يا رفاق، لكن في نفس الوقت لا يزال أمامنا طريق طويل. نحتاج إلى مواصلة أن نكون شجعان”.

عن أجواء غرفة الملابس خلال الاستراحة…

كان المكان نشيطاً للغاية، ولكن في نفس الوقت تحت السيطرة. لم نكن نفكر كثيراً في المستقبل أو الماضي. كان التفكير منصب على الوقت الحالي. من المهم أن تكون قادراً على حجب كل الأشياء لأنها مباراة عالية الضغط. هناك الكثير على المحك، وهناك الكثير من الطاقة قادمة من جميع الجهات. أعتقد أننا كلاعبين كان لدينا بالفعل موقف ناضج عاطفياً وذهنياً.

عن الهدف الرابع…

كنت أتابع أرنولد وهو يتوجه لتنفيذ الركنية. كنت أعود للخلف واحتاج لاعبو برشلونة بعض الوقت للتمركز في مواقعهم. أعتقد أننا أجرينا اتصالاً بصرياً قصيراً، واستطعت بشكل غريزي معرفة أنه سيلعب الكرة بسرعة. عندما مرر الكرة كانت هناك مساحة بين بيكيه وتير شتيجن. كانت لقطة صعبة للغاية وكنت سعيداً. حدث ذلك بسرعة، حتى أن العقل كان في حاجة لبعض الوقت حتى يدرك الأمر. كانت لحظة مهمة.

حول ما إذا كان يتطلع لوضع الكرة في الشباك بطريقة خاصة…

عملت فقط على إنهاء الكرة. هناك الكثير من اللقطات يكون في رأسك الكثير من الأفكار قبل تسديد الكرة. هذه إحدى الألعاب التي تحدث بشكل غريزي وسهل. ربما في يوم سيء لكانت الكرة قد ذهبت إلى المدرجات ولا أعتقد أن الكثيرين كانوا ليلومنني لأنها كانت كرة صعبة للغاية. لكنها حدثت بشكل جيد وكانت النهاية رائعة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    5,042

  • تعافي

    1,304

  • وفيات

    359





اقرأ المزيد